مدونة نقدر نتعلم مصدرك الشامل للمعلومات التعليمية، من الدروس والكتب والمقالات إلى الدورات التدريبية والاختبارات.

المهارات الرقمية؛ أنواعها وفوائدها.. وكيفية تنميتها

في ظل التطور التكنولوجي والثورة الرقمية التي نشهدها في العصر الحالي أصبح من المهم التسلح بالمهارات الرقمية للتعامل مع التحول الرقمي وجميع الصناعات المرتبطة به لتحقيق الأهداف المنشودة، حيث تمكن هذه المهارات الفرد من استعمال استراتيجيات بعض المعلومات من خلال تقنية معينة.

سوف نستعرض خلال سطور هذه المقالة أبرز تعريفات المهارات وأنواعها واستعراض أفكارها في التعليم وإبراز أهم الإيجابيات التي أحدثتها فيما يعرف بالتعليم المعزز بالتكنولوجي. وسنتناول أهمية هذه المهارات للفرد وكيفية تنميتها.

المهارات الرقمية

تعرف المهارات على أنها مجموعة أهم الأدوات الابتكارية المستخدمة في الكثير من أمور الحياتية عن طريق استعمال التقنيات الرقمية. كما أن هذه المهارات تعرف على أنها أدوات معرفية لازمة لإدارة معلومات بما يتناسب مع متطلبات البيئة المحيطة سواء للعمل أو للدراسة.

تمكن المهارات من حل المشكلات عن طريق تشغيل الوسائط الرقمية وبالاعتماد على بعض الأدوات والآليات. منها: البحث والاختبار والمعالجة وتقييم المعلومات داخل الوسائط الرقمية لتحقيق غايات وأهداف معينة.

تعتمد هذه المهارات على القدرات التقنية التي تسهل استخدام التكنولوجيا من تطبيقات الاتصال والشبكات الرقمية للوصول للمعلومات وإدارتها بطريقة سهلة وسريعة.

اقرأ أيضاً: دروب | أفضل منصة سعودية للتدريب عن بعد مجانا

أنواع المهارات الرقمية

للمهارات الرقمية نوعين، يتم تقسيم كل منهما إلى قسمين. الأول يكون هو المهارات الأساسية، والثاني تكون المهارات المتقدمة، وهذه المهارات تتمثل في الآتي:

مهارات أساسية

وهو نوع من أهم أنواع المهارات حيث إنه يوفر الأساسيات المستخدمة في بعض التطبيقات. مثل أساسيات استعمال المتصفح، أو أساسيات التواصل بالإنترنت. وكيفية التعرف على المحافظة على كلمات المرور بأن تكون أكثر أمانًا.

ويوجد منها ما يتعلق بمهارات التواصل الاجتماعي، مثل الرسائل التي يتم إرسالها على البريد الإلكتروني بطريقة آمنة. ومثل استعمال بعض المرفقات ومشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي أيضًا.

بالإضافة إلى أن منها ما يتعلق بالمعلومات وبالمحتوى. والتي تتمثل في عمل الحسابات لشراء بعض السلع أو استعمال بعض الخدمات من خلال الإنترنت، وهذا كله يتم من خلال طرق آمنة متنوعة، كما أنها يندرج منها ملء بعض البيانات على الإنترنت أيضًا.

كما أنها يوجد أيضًا منها ما يتعلق بحل المشكلات، أو بإيجاد حلول بعض المشكلات وما إلى ذلك من الأمور، مثل استعمال أسئلة شائعة إلكترونية، أو التحسين من البرامج التعليمية الإلكترونية أيضًا، أو العمل على تقديم بعض الحلول عن طريق البرامج الفعالة التي تعمل على تحسين إنتاجية أمر معين.

وأخيرًا، فإنها يندرج منها الأمان الذي يتم ممارسته على التخزين والمشاركات، أو العمل على تحديث كلمات المرور والمحافظة عليها أيضًا أن تكون أكثر أمانًا.

مهارات متقدمة

وهذا النوع هو نوع متطور أكثر، لديه الكثير من المجالات التي تتعلق به. وهي من الأمور الضرورية بالنسبة إلى كل من يطمح للعمل في القطاعات الرقمية المتنامية، مثل المجالات التالية:

  • مجال التسوق الرقمي.
  • مجالات وسائل التواصل الاجتماعي.
  • أيضًا العمل في مجال الفهم والاستعمال لكل تحليلات الويب.
  • وأخيرًا، استعمال الذكاء الاصطناعي.

شاهد أيضاً: المقابلة الشخصية

دور المهارات الرقمية في التعلم

انتشر في الآونة الأخيرة ميزة التحول الرقمي في التعليم. حيث يعتبر التعليم عبر المهارات أحد أهم التقنيات الرقمية المبتكرة، وتشار إلى هذه الطريقة في التعليم إلى التعليم الإلكتروني أو التعليم المعزز بالتكنولوجيا “TEL”.

توفر المهارات استعمال التقنيات الرقمية بواسطة المعلمين لتوفير فرص حقيقة لتعليم الطلاب عن بعد مما يسهل عليهم الفهم والإدراك من خلال المؤثرات البصرية التي توفرها، وتجعل التعليم جذابًا لهم، ويأخذ الكثير من المعلمين في الآونة الأخيرة دورات تدريبية في تعلم التعليم من خلال المهارات.

وهذه الدورات إما تكون دورات على أرض الواقع أو دورات أون لاين، وهي توفر على المدرس الكثير من المصاعب التي قد يواجها في المستقبل. عندما تكون هذه الطريقة تقريبًا هي الطريقة الواحدة في الدراسة والتعليم. لأن هذا هو المتوقع في مجال التعليم في الحقيقة.

تسهل هذه التقنية الكثير من الطرق على المدرس فبدلًا من بذل الكثير من المجهود في تعليم الطالب أهم أمور التعليم والمادة. تقوم حينها هذه الطريقة على مساعدة المدرس في الشرح وتوصيل المعلومات.

فوائد المهارات الرقمية

إن المهارات الرقمية لديها الكثير من الفوائد التي تجعلها من أهم المهارات التي أصبح الكثير يطمح إلى تعلمها. وهذه الفوائد تتمثل في كل مما يلي:

  • إنها تدعم الكثير من فئات العمل الآن، وتسهل الكثير من الإجراءات التي كانت تؤرق الموظفين في أعمالهم.
  • الدقة والبيانات السليمة والصحيحة والتي من خلالها يمكن الحصول على نتائج سليمة بنسبة 100% تقريبًا.
  • يوجد حوالي أكثر من 90% من الشركات تطلب موظفين لديهم مستوى معين من هذه المهارات من الموظفين، ولذلك فإن تعلمها له فائدة كبيرة جدَّا في التوظيف.
  • ازدياد فرصة من تكون لديه أحد هذه المهارات من القبول في الوظائف المختلفة، وهي من أهم الفوائد.
  • ازدياد طلبات الشركات لموظفين لديهم مهارات مثل المهارات، مما يدل على أن هذه المهارات أصبحت مطلوبة جدًّا في مختلف أنواع الوظائف.

كيفية تنمية المهارات الرقمية

المهارات من الأمور التي يتم تعلمها من خلال الاكتساب والتعلم. والتنمية منها أمر مهم، حيث إن إضافة الزوايا الرقمية لكل مشروع وإضافة التحديات من أهم الأمور التي تطور من المهارات لدى الفرد. ويتم تنميتها من خلال:

  • أولًا تعتمد المهارات على أن يكون الفرد أكثر تفكيرًا، وعلى أن يتكيف مع أموره كلها، ويتعلم كيفية الحل للمشكلات.
  • بعد ذلك التعرف على طرق الوصول إلى الأهداف عن طريق استعمال التكنولوجيا، ولابد من التركيز أيضًا على العمليات المخصصة التي تعتبر بكفاءة أكبر.
  • تدريب الفرد على كيفية التحضير لاجتماع ضروري في العمل، أو تعلم طرق التواصل مع العملاء، أو إدراك كيفية استعمال التكنولوجيا بشكل دقيق في الحياة والعمل.
  • ثم عدم الاكتفاء بتعلم قسم أو جزء واحد من المهارات الرقمية بل لابد من التطوير وتعلم كل ما هو جديد، مثل أن يتعلم المعلم مثلا الأدوات والطرق الجديدة في المهارات.
  • العمل على التطوير من المبادئ المخصصة للتجارب التي يطبقها على طلابه، على سبيل المثال تعلم الجرافيك، والبحث فيما يفعله الغير.
  • ثم المتابعة المستمرة لكل ما هو جديد في المجال، أو التعرف على ما يفعله الآخرين من الجديد أمر في غاية الأهمية ويجعل المهارات تتركز بشكلٍ أكبر، وأكثر تطورًا.

أهمية المهارات الرقمية للأشخاص                   

توفير المهارات الرقمية يسهل الكثير من الأمور للأشخاص، حيث إنه يجعلهم يستفيدون من الأمور التالية:

  • التقليل من التكلفة والوقت المبذولين في الأعمال المختلفة من خلال هذه التقنية.
  • مرونة كبيرة في القيام بالأعمال بالمختلفة. مثل التسوق على الإنترنت. أو دفع الفواتير أيضًا التي أصبحت تتم الآن من خلال الإنترنت.
  • ثم سهولة التواصل مع الأصدقاء والعائلة.
  • القدرة على البحث عن استراتيجيات مختلفة في الأعمال والصفقات التي تتصل بالعمل بشكلٍ مباشر.
  • أيضًا إمكانية الوصول بسهولة إلى مختلف أنواع الخدمات، سواءً كانت المحلية أو الرقمية.
  • ثم بعد ذلك إمكانية المتابعة لأخبار العالم بسهولة في أي مجال، ويمكنك معرفة المزيد من هنا.

وأخيرًا فإن المهارات من أهم المهارات التي لا يمكن لأي مجتمع الاستغناء عنها مما دفعنا  للحديث عنها في مقالنا، والذي اشتملنا فيه أهم أنواع المهارات. وأيضًا تطرقنا للحديث عن فوائد المهارات الرقمية. لأن التعرف على جميع جوانب هذه التقنية هو أمر ضروري، لأنها مفيدة في الكثير من الأعمال المختلفة، والحياة الشخصية.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد